الثقافي

صيانة وترميم جامع آل حمودة “جامع القباب”

أنهت وزارة التراث والثقافة أعمال الترميم والصيانة في جامع آل حموده بولاية جعلان بني بوعلي بمحافظة جنوب الشرقية الذي يعود تاريخ بنائه إلى القرن السابع عشر الميلادي والذي يعتبر واحدا من المساجد المميزة والنادرة في السلطنة ويتمتع بشكل هندسي فريد حيث تعلوه ٥٢ قبة.

   

وقد تم ترميم جامع آل حموده للمرة الأولى في عام 1992م والمرة الثانية في عام 2010م ولم تغير تلك الترميمات شيئا من البناء الأساسي للمسجد الذي مازال محافظا على شكله العام والأساسي، بعدها تم الانتهاء من أعمال الترميم والصيانة الأخيرة في فبرايرمن العام الجاري 2019م.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق