الثقافي

“القرين” يفتتح ندوته الفكرية الرئيسة بوقفة حداد على روح السلطان قابوس

الكويت: التكوين

انطلقت صباح اليوم فعاليات الندوة الفكرية الرئيسة (الأدب في الكويت .. الواقع، التحديات، الآفاق)، لمهرجان القرين الثقافي بدولة الكويت في دورته السادسة والعشرين، بتنظيم من المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب. بدأت الندوة فعالياتها بوقفة حداد لمدة دقيقة تكريما لروح فقيد الوطن جلالة السلطان قابوس بن سعيد بن تيمور، طيب الله ثراه. وتتواصل فعاليات الندوة على مدى يومين متتالين في مقر رابطة الكتاب والأدباء.

تحدث في الجلسة الافتتاحية كل من السيد كامل العبدالجليل، الأمين العام للمجلس، والأديب طالب الرفاعي والدكتور خالد عبداللطيف أمين عام رابطة الكتاب الكويتية، وأدارها الكاتب عبدالله بوقماز.

الجلسة الأولى تناولت القصة في الكويت وتحدث فيها كل من الدكتور فهد حسن من مملكة البحرين، فيما تحدث من الكويت كل من الدكتورة سعداء الدعاس، والقاصة إستبرق أحمد، وأدار الجلسة فهد القعود. الجلسة الثانية تطرقت إلى الرواية في الكويت تحدث فيها كل من الدكتور سعاد العنزي والروائية ديل الحساوي والروائي فهد الهندال والروائي حمد الشايجي، وأدار الجلسة الكاتب والإعلامي إبراهيم المليفي. 

وتتواصل مساء اليوم الندوة في جلستها الثالثة والرابعة. تتناول الجلسة الثالثة موضوع الرواية الكويتية والعالمية والنقد الأدبي، ويتحدث فيها كل من الناقد السعودي محمد العباس والأديب طالب الرفاعي والناقد والمترجم المغربي الدكتور سعيد بنكراد والناقد السوري عبدالدائم السلامي، ويديرها الروائي محمد بن سيف الرحبي. فيما تخصص الجلسة الرابعة للشهادات القصصية والروائية، يشارك فيها كل من الروائي السعودي يوسف المحيميد والقاصة السورية شهلا العجيلي والروائي السعودي الدكتور حسن نعمي والقاص المصري سعيد الكفراوي. أما من الكويت فيشارك كل من سمير قسيمي وليلى العثمان.

 الجلسة الخامسة التي تتناول المسرح في الكويت تقام صباح الغد ويشارك فيها كل من عبدالعزيز السريع والدكتور مبارك المزعل وعبدالله التركماني، ويديرها الدكتور محمد المهنا. أما الجلسة السادسة وتتناول مسرح الطفل في الكويت ويتحدث فيها كل من الفنان سعد الفرج وعبدالرحمن العقل ومحمد الحملي ومفلح العدوان من الأردن، ويديرها الدكتور بدر الدلح. فيما تخصص الجلسة السابعة للحديث عن الشعر في الكويت بمشاركة كل من الحارث الخراز وعبدالله الفيلكاوي وسعيدة مفرح، وتديرها إيمان اليوسف من دولة الإمارات. 

وتختتم الندوة فعالياتها بأمسية شعرية يشارك فيها كل من حسن المطروشي من السلطنة، والشاعرة السعودية الدكتورة أشجان هندي والشاعر الكويتي على الفيلكاوي والشاعر المغربي الدكتور مراد القادري، وتديرها كلثم عبدالرحمن من قطر.   

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق