السياحي

في كوستاريكا .. صور الحيوانات على العملة النقدية

خاص: التكوين

تتمتع كوستاريكا بطبيعة خضراء خلابة، تشبه إلى حد بعيد أحلام الشعراء الرومانسيين، حيث تكسوها الغابات الاستوائية الماطرة والجبال والمنحدرات الوارفة والسفوح الخصبة المتدفقة بالينابيع والعيون الرقراقة، والفراشات وأصناف المخلوقات، إذ تمتلك كوستاريكا 5% من مكونات التنوع البيولوجي عالميا.

وتعتمد كوستاريكا سياسات وتدابير صارمة لصون البيئة والمحافظة عليها، وقد نجحت كوستاريكا في مكافحة إزالة الغابات حتى بلغت نسبة 0% عام 2005م، كما عُدت كوستاريكا عام 2009م أكثر الدول صداقة للبيئة، وحصدت المركز الأول في مؤشر الكوكب السعيد عامي 2009 و 2012م.

 

 

لذا تسخر كوستاريكا كل الوسائل والسبل للمحافظة على بيئتها الساحرة، بما في ذلك توعية المواطن بمختلف الأساليب، حتى النقود الكوستاريكية تحمل على ظهرها صور بعض الحيوانات والمخلوقات المختلفة التي تمثل مكونات الثروة الطبيعية للبلاد مثل السلاحف والطيور والحيتان والضفادع وغيرها.

وتتميز كوستاريكا بطقسها الاستوائي الدافئ، ويقسم الكوستاريكيون السنة إلى موسمين فقط، فهناك موسم الصيف، وهو فصل الجفاف الذي يمتد من ديسمبر إلى إبريل، وموسم الشتاء، وهو موسم الأمطار، ويمتد من مايو إلى نوفمبر. 

وتنتشر في كوستاريكا البراكين التي يعرفها أهل البلاد جيدا، وتنتصب الجبال البركانية بالقرب من المدن الآهلة التي تعج بالسكان، في تجاور بديع بين الإنسان والطبيعة المخاتلة. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق