أعداد مجلة التكوين

جديد “التكوين” .. يقرأ آفاق العهد العماني الجديد

صدر حديثا العدد الجديد من مجلة التكوين الشهرية الشاملة، لشهر مارس الجاري. يأتي العدد في ظل تحول عماني يشهده العهد الجديد بقيادة جلالة السلطان هيثم بن طارق، المعظم، حفظه الله ورعاه. فبعد الملف الذي صدر في عدد مجلة التكوين لشهر فبراير الماضي، عن رحيل مؤلم عرفته عمان بوفاة جلالة السلطان قابوس بن سعيد، طيب الله ثراه، تضع المجلة بين يدي قارئها ملفا خاصا، ضمن هذا العدد، عن “عمان.. النهضة المتجددة”، مع تولي جلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم، حفظه الله وأبقاه، مقاليد الحكم في البلاد، مستبشرين باستمرارية البناء، وبهمة أعلى، وبروح الشباب التي آمن بها جلالة السلطان قابوس وجلالة السلطان هيثم، من خلال رؤية عمان المستقبلية 2040، التي سيقودها جيل مؤمن بقدرة عمان على المسير كبلد ذي حضارة وعمق تاريخيين. وتقترب المجلة عبر أكثر من مقال من رؤية جلالة السلطان هيثم، لتتحدث عنه، حفظه الله وأبقاه، وعن مسارات عدة في المرحلة الراهنة التي سيقودها بكل اقتدار.

في بقية ملفات المجلة يجد القاريء ملف “شبابنا” الذي تحاور فيه الطاقات الملهمة التي تمنح الأمل للآخرين، حيث يقول سالم الفارسي،  الشاب المهتم بالاقتصاد والمجتمع، بأن “الشباب قادة سفينة المجتمع”، وتستعرض المجلة تجربة شركة روح الطلابية التي تقدم عبر “زاد” أول منتج يستغل الريش لزيادة إنتاج البيض”.

وفي الملف الثقافي والفني نقرأ مجموعة من الإطلالات على إصدارات بيت الغشام، فيما يأتي السياحي ليحملنا هذه المرة إلى سوق المباركية في الكويت، الذي اعتبره الشاعر حسن المطروسي “تسوقا مع الأسلاف”، وإلى خليج هالونج الفيتنامي، حيث البحر يتناغم مع الصخر، ويشكلان معا لوحتهما المدهشة.

كما يشتمل العدد الجديد على الكثير من المقالات المتنوعة والتقارير والمواد المترجمة والأخبار الصحية والتقنية وجديد عالم السيارات والتكنولوجيا والأزياء وأخبار “نبض التكوين”، وغيرها من المواضيع التي تلبي مختلف الأذواق والميول القرائية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق