الثقافي

أمسية “أبيات من الصحراء” .. الشعر تحت ضوء النجوم

دبي: التكوين

في أجواء صحراوية باردة، تجللها أضواء النجوم، وفي تجربة ثقافية مغايرة، أقيمت مساء أمس الأول أمسية شعرية تحت عنوان “أبيات من الصحراء”، ضمن فعاليات مهرجان طيران الإمارات للآداب بدبي، بحضور الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم.

الأمسية التي أقيمت في منتجع صحراوي يقع على أطراف مدينة دبي، شارك فيها أحد عشر شاعرا وشاعرة من مختلف دول العالم من بينهم السلطنة والإمارات وفلسطين والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية وأستراليا والبرتغال والهند وغيرها.

بدأت الأمسية على إيقاعات الفنون والأهازيج التقليدية التي أدتها إحدى الفرق الفنية التراثية الإمارتية. ثم تعاقب الشعراء على المنصة، حيث كان الجمهور العريض في انتظارهم ليقدموا مختلف أنواع الشعر ويبحروا بالحضور إلى آفاق جمالية وإنسانية متعددة.

 

أقيمت الأمسية في الهواء الطلق، على منصة تحيط بها الخيام المنصوبة على نحو دائري حول فضاء المكان، لتعطي الحضور إحساسا بأجواء البداوة، لاسيما مع وجود الإبل التي كان يقودها سائسو الإبل على التلال التي تطل من وراء الخيام. وما يمعق مشهد البداوة وجود مواقد النار المشتعلة ويتحلق حولها بعض الأفراد الذين يستدفئون من برد الشتاء القارس.

اشتملت الأمسية كذلك على تقديم وجبات إماراتية وخليجية وعربية تقليدية، في مسعى من المنظمين للتعريف بثقافة الأكل في المنطقة، خصوصا أن الكثير من الحضور والمشاركين يأتون من ثقافات وبلدان مختلفة.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق