الثقافي

التراث والثقافة تشارك في مؤتمر دولي وتنظم المتلقى الأول للمتاحف

تشارك السلطنة ممثلة في وزارة التراث والثقافة، اللجنة الوطنية العُمانية للمتاحف، في المؤتمر العام الخامس والعشرين للمجلس الدولي للمتاحف بمدينة كيوتو باليابان، الذي يعقد خلال الفترة من ١ إلى ٧ سبتمبر الجاري، بمشاركة عدد من اللجان الدولية والوطنية التابعة للمجلس الدولي للمتاحف. وتمثل الوزارة في هذا المؤتمر رحمة بنت قاسم الفارسية مدير عام المتاحف، رئيسة اللجنة الوطنية العُمانية للمتاحف، والعقيد الركن فالح بن سيف المعمري مدير متحف قوات السلطان المسلحة، عضو اللجنة الوطنية للمتاحف.

ويأتي المؤتمر هذا العام تحت شعار “المتاحف كفضاءات ثقافية: مستقبل التقاليد”، حيث بدأت المتاحف في السنوات الأخيرة، في جميع أنحاء العالم، التفكير بجدية أكثر حول كيفية المساهمة بشكل أفضل بالمجتمع، في ظل العديد من التغيرات السياسية والاقتصادية والعالمية والاجتماعية في كافة أنحاء العالم.

ومع القضايا الأساسية لتغير المناخ والفقر والصراع، والكوارث الطبيعية وحقوق الإنسان والبيئة، أصبح الموضوع الأكثر إلحاحا للمتاحف هو النظر في كيف يمكن أن تسهم في بناء مستقبل سلمي ومستدام.

من جهة أخرى تنظم وزارة التراث والثقافة، ممثلة باللجنة الوطنية للمتاحف، الملتقى الأول للمتاحف العُمانية، يوم الاثنين الموافق الحادي عشر من نوفمبر القادم، وذلك بهدف جمع المتاحف الحكومية والخاصة في ملتقاها الأول للعام 2019م، من أجل تعزيز التواصل بين العاملين في مجال المتاحف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق